جديد المواضيع

العودة   منتديات مدن > المنتديات الأدبية > مدينـــــة المقــــــــــــــــال .

مدينـــــة المقــــــــــــــــال . هنــا ... أحداث الدنيا .. حديث الناس !

الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /03-10-2009, 07:59 AM   #221

ماء السماء
كاتبة

 آلحآلـہ » ماء السماء غير متواجد حالياً
 وِلادَتيّ هُنا » Jun 2008
 مَلآذيّ » {اختبيء في غيمة}
 كِتـابَاتِيّ » 1,557
 






رَائِعة رَائِعة يارِيم

استَمِّري فَنحْنُ مُتَابِعون


:i: :i:



 

 

  رد مع اقتباس
قديم منذ /03-10-2009, 02:11 PM   #222

ريم الشحي
كاتبة

 آلحآلـہ » ريم الشحي غير متواجد حالياً
 وِلادَتيّ هُنا » Oct 2008
 كِتـابَاتِيّ » 3,322
 



صور جديدة لهيلين ولحرب طروادة



Helen of Troy



حصان طروادة جزء من أساطير حرب طروادة





صورة تمثل هيلين ولا أدري حقاً هل الفتى هذا باريس أم زوجها





صورة تمثل هيلين وباريس



مودتي : الريم


 

كتابي " كن معطفي " يعرض الآن بمعرض الرياض الدولي للكتاب حتى 14/03/2014،دار الرحاب الحديثة،لبنان،جناحG56
( كتابي " كن معطفي "متواجدحالياً بمكتبة دار الحكمة في دبي)
هاتف المكتبة: 00971555555247

 

  رد مع اقتباس
قديم منذ /03-10-2009, 02:32 PM   #223

مانع اليامي
شاعر

 آلحآلـہ » مانع اليامي غير متواجد حالياً
 وِلادَتيّ هُنا » Jan 2009
 مَلآذيّ » Somewhere Between Nowhere and Goodbye
 كِتـابَاتِيّ » 55
 



يعطيك الف عافيه يالريم


:i:


 

 

  رد مع اقتباس
قديم منذ /03-10-2009, 04:29 PM   #224

ريم الشحي
كاتبة

 آلحآلـہ » ريم الشحي غير متواجد حالياً
 وِلادَتيّ هُنا » Oct 2008
 كِتـابَاتِيّ » 3,322
 



صور أخرى

صورة توضيحية لمدينة طروادة


صور لمدينة مدمرة عثر عليها أحد علماء الآثار ويقال طروادة





زيوس


تمثال زيوس وهو أحد عجائب الدنيا

أفروديت


أثينا




معبد أثينا


هيرا



هرمز


 

كتابي " كن معطفي " يعرض الآن بمعرض الرياض الدولي للكتاب حتى 14/03/2014،دار الرحاب الحديثة،لبنان،جناحG56
( كتابي " كن معطفي "متواجدحالياً بمكتبة دار الحكمة في دبي)
هاتف المكتبة: 00971555555247

 

  رد مع اقتباس
قديم منذ /03-10-2009, 04:41 PM   #225

ريم الشحي
كاتبة

 آلحآلـہ » ريم الشحي غير متواجد حالياً
 وِلادَتيّ هُنا » Oct 2008
 كِتـابَاتِيّ » 3,322
 



صور لحرب طروادة




 

كتابي " كن معطفي " يعرض الآن بمعرض الرياض الدولي للكتاب حتى 14/03/2014،دار الرحاب الحديثة،لبنان،جناحG56
( كتابي " كن معطفي "متواجدحالياً بمكتبة دار الحكمة في دبي)
هاتف المكتبة: 00971555555247

 

  رد مع اقتباس
قديم منذ /03-10-2009, 04:50 PM   #226

ريم الشحي
كاتبة

 آلحآلـہ » ريم الشحي غير متواجد حالياً
 وِلادَتيّ هُنا » Oct 2008
 كِتـابَاتِيّ » 3,322
 



الشاعر هوميروس صاحب الإلياذة


 

كتابي " كن معطفي " يعرض الآن بمعرض الرياض الدولي للكتاب حتى 14/03/2014،دار الرحاب الحديثة،لبنان،جناحG56
( كتابي " كن معطفي "متواجدحالياً بمكتبة دار الحكمة في دبي)
هاتف المكتبة: 00971555555247

 

  رد مع اقتباس
قديم منذ /03-10-2009, 08:54 PM   #227

حمد بن ناصر
شاعر

 آلحآلـہ » حمد بن ناصر غير متواجد حالياً
 وِلادَتيّ هُنا » Jun 2008
 مَلآذيّ » فوق هــام السحاب
 كِتـابَاتِيّ » 5,559
 



ومازال الإبداع مستمرا


وتسجيل متابعة


 


سبحان الله والحمدلله وﻻ إله إلّا الله والله أكبر

 

  رد مع اقتباس
قديم منذ /03-11-2009, 04:46 PM   #228

ريم الشحي
كاتبة

 آلحآلـہ » ريم الشحي غير متواجد حالياً
 وِلادَتيّ هُنا » Oct 2008
 كِتـابَاتِيّ » 3,322
 



أفروديت






الإلياذة
هوميروس


الفصل الأول

كما ورد فيها حرفياً بدون إضافة مني

غني يا ربة الشعر غضبة آخيل ، ابن بيليوس ،
وعواقبها ، التي عادت بآلاف الويلات على الآخيين ،
وأودت بجموع غفيرة من أرواح الأبطال الباسلة إلى هيدز ،
وخلت أجسادهم ولائم شهية للكلاب والطيور
وتحقق وعد زيوس
منذ أن وقع النزاع بين
ابن أتريوس ، ملك البشر ، وآخيل الرائع •
فأي رب إذاً زج بهما في العراك المرير ؟
أبولو ، ابن زيوس ، وليتو ، لنقمته على المَلِك ،
نشر الوباء بين الجموع، ففني الناس، 01
لأن ابن أتريوس قد أهان خروسي ، كاهن أبولو ،
حين اقترب هذا من سفن الآخيين السريعة
ليفتدي ابنته ، وهو يحمل ما لا يحصى من الغنائم
وبين يديه ، على محفة من ذهب ، أوشحة أبولو ،
الذي يضرب عن بعد 3 ، وتضرع إلى الآخيين ، 51
وعلى رأسهم القائدين ، ابنَي أتريوس :
" يا ابنَي أتريوس ، ويا أيها الآخيون المدججون ،
فلتمكّنْكم الآلهةُ المستوية على الأولمب
من مدينة بريام لتغنموها ، ولتَظفروا بعودة سالمة إلى موطنكم بعدها •
ولكن أعيدوا إليّ ابنتي ، وخذوا الفدية

--------------------------------------------------------------------------------


فتكونوا قد كرّمتم أبولو ، ابن زيوس الذي يضرب عن بعد " •
هلل الآخيون جميعاً موافقين
على أن يُكرّم الكاهن ، وتؤخذ الفدية المبهرة •
لكن هذا لم يهدّئ قلب أغاممنون ، ابن أتريوس •
بل طرده بقسوة وأمره بصرامة حاسمة :
" لا تدعني أراك ثانية ، أيها العجوز ، قرب سفننا الخاوية •
فلا تتلكأ الآن ، ولا تعد مرة أخرى إلى هنا •
خشية أن لا يحميك صولجانك ولا أوشحة الإله بعد اليوم •
لن أعيد الفتاة • وسرعان ما ستشيخ
في بيتي ، في آرغوس ، بعيداً عن موطنها
وهي تكدح على النول ، وتشاركني فراشي •
فلتذهب الآن ، ولا تثر غضبي ، فذلك أكثر أماناً لك " •
ولما فرغ من كلامه، انصاع العجوز مرعوباً •
وابتعد بصمت على شاطئ البحر المهمهم •
واستغرق العجوز في صلاته ، وهو يمشي وحيداً ،
للملك أبولو ، الذي حملته ليتو ذات الشعر الجميل :
" اسمعني يا ذا القوس الفضية ، يا من تفرض سلطانك على
خريسي وكيلا المقدسة ، يا من تفرض سطوتك القوية على تينيدوس ،
إن كان سَرَّك ، يا سمينثيوس ، أنني بنيت معبدك
وإن كان قد سرك أنني أحرقت الأفخاذ السمينة
للعجول والتيوس ، فحقِّقْ لي هذه الرغبة التي أتضرع إليك بها •
وليدفع الدانانيون ثمن دموعي المنهمرة بفعل سهامك " •
هذا ما قاله في صلاته • وقد سمعه فويبوس أبولو


رقم صفحة الكتاب الورقي: 25


فنزل عبر قمم الأولمب ، والغضب 45
يترع قلبه ، وهو يحمل قوسه وكنانته المغطاة على كتفيه ،
والسهام تصلصل فوق كتفي الإله السائر بغضب •
جاء كما يهبط الليل ، وركع على مبعدة وأطلق سهماً •
وحين أنبض القوسَ الفضية كان الصوت رهيباً •
لحق في البدء بالبغال والكلاب الهائمة ، ثم أطلق 50
سهماً شارخاً على الرجال أنفسهم وضربهم •
وتأججت نيران حرق الموتى دون توقف •
تسعة أيام والجيش عرضة لسهام الإله
ولكن في اليوم العاشر دعا آخيل 10 قومه إلى اجتماع •
أمرٌ ما ورد إلى ذهنه من الربة هيرا ذات الذراعين الأبيضين، 55
والتي أدركتها الشفقة على الدانانيين وهي تراهم يموتون •
وفيما هم محتشدون في مكان واحد ،
وقف بينهم أخيل ، ذو القدمين السريعتين ، وبادر بالقول :
" يا ابن أتريوس • أعتقد أننا سنتقهقر
ونعود إلى أوطاننا ، إذا استطعنا النجاة من الموت • 60
وإذا ما كان القتال ومعه الطاعون سيسحقان الآخيين •
فلنتوجه بالسؤال إلى أحد التقاة ، أو الأنبياء ،
أو حتى مفسر أحلام ، حيث أن حلماً قد ورد من زيوس أيضاً ،
يمكن أن يوضح لنا سبب غضب أبولو ؛
أكان ذلك من أجل نذر ما ، أو بسبب الأضحية 11 يلومنا • 65
فلعله ، إن وصله شذى دخان الخراف والتيوس ،
سيقبل أن يحول لعنته عنا " •

--------------------------------------------------------------------------------

10 إن آخيل هو الذي يدعو إلى الاجتماع. وبذلك فهو يعرض نفسه لغضب أغاممنون.
11 كانت التضحية تتضمن ذبح مئة ثور. وأينما وردت كلمة "أضحية" فهذا العدد هو المقصود.




رقم صفحة الكتاب الورقي: 26


ولما فرغ من كلامه عاد إلى الجلوس ، فنهض من بينهم
كالخاس بن تيستور ، المشهور بفهم الطيور ،
والعارف بكل ما كان ، وما سيكون والأمور السالفة ، 07
والذي وجّه سفن الآخيين 12 إلى أرض إليون
بعرافته التي وهبه إياها فويبوس أبولو •
وبحسن نية تجاه الجميع وقف وخاطبهم :
" لقد دعوتني ، يا آخيل حبيب زيوس ، لكي أفسر
لك هذا الغضب من أبولو ، الرب الذي يضرب عن بعد • 75
ولذا سأتكلم • ولكن عِدني ، وأقسم أمامي
معلناً عن استعدادك للدفاع عني قولاً وفعلاً •
لأنني أعتقد أنني سأُغضب من يتولى المُلْك القوي
على أهل أرغوس ، ويدين له الآخيون كلهم بالطاعة والولاء •
فالمَلك يكون في منتهى القوة حين يغضب ممن هو أدنى منه • 80
وحتى لو افترضنا أنه سيكتم غضبه اليوم
فإنه يظل يحتفظ بضغينته ، إلى أن ينفّس عنها ،
في أعماق قلبه • فتكلم الآن ، وقل إن كنت ستحميني "•
وتحدث آخيل ذو القدمين السريعتين مجدداً ، رداً على ذلك
" تكلم • وفسر كل شيء • ولا تخف • 85
فبحق اسم أبولو ، الذي هو حبيب زيوس ، والذي تقدم له
صلواتك يا كالخاس ، حين تفسر إرادة الرب للدانانيين ،
طالما أنا حي وأرى ضوء النهار ، ما من رجل على وجه الأرض ،
سيمد يده عليك قرب السفن الخاوية ؛
لا أحد من الدانانيين ، ولا حتى لو كنت تعني أغاممنون 90

--------------------------------------------------------------------------------

12 كان كالخاس هو الذي قام بتوجيه سفن اليونانيين نحو طروادة قبل تسع سنوات.




رقم صفحة الكتاب الورقي: 27

الذي يتبوأ الآن أعلى مكانة بين الآخيين " •
بهذا تشجع العراف المصان وتكلم :
" لا • ليس من أجل نذر أو أضحية يلومنا •
بل يلومنا من أجل كاهنه الذي أذله أغاممنون
ولم يقبل بإرجاع ابنته له ، ولم يقبل فديته • 95
ولهذا بدأ الرامي يطلق علينا مصائبه ، وسيتابع
إطلاقها ، ولن يحجب طاعونه المذل عن الدانانيين
ما لم نُعد الفتاة ذات الطرف اللماح إلى أبيها
دون مقابل ، ودون فدية ، مع تقديم أضحية مباركة
إلى خروسي • بهذا يمكن أن نسترضيه ونقنعه " • 100
ولما فرغ من كلامه جلس ، فوقف من بينهم
ابن أتروس ، أغاممنون البطل واسع السطوة ،
وهو يغلي غضباً ، وقلبه مترع بسواد السخط ،
وعيناه تقدحان شرراً •
تطلع أولاً إلى كالخاس ، وخاطبه معنفاً : 105
" يا عراف السوء • ما سبق لك في عمرك أن قلت لي ما فيه الخير •
الشر هو الأقرب إلى قلبك في النبوءة •
ولكنك لم تقل يوماً شيئاً مجيداً ، ولم تفعله •
وهاأنت مرة أخرى تلقي بتكهناتك بين الدانانيين ، وتقدم لهم
تفسيرك للسبب الذي يجعل الرامي عن بعد يستهدفهم 110
فتراه لأنني من أجل البنت خروسييس لم أتقبل
الفدية المغرية • والحق أنني أرغب كثيراً في الاحتفاظ بها
في بيتي ، حيث أنها تستهويني أكثر من كلوتيميسترا

--------------------------------------------------------------------------------


رقم صفحة الكتاب الورقي: 28


زوجتي • وهي في الحقيقة ليست أقل منها في شيء •
لا في البنية ولا في الشكل ولا في الذكاء ، ولا في الشغل 14 • 115
ومع ذلك فأنا راغب في إعادتها إن كان هذا هو الحل الأمثل •
لأنني ساع إلى سلامة شعبي ، وليس إلى فنائه •
فابحثوا لي عن مكافأة مقابلة تكون لي ، لئلا أكون
الوحيد بين الآخيين الذي يخرج بلا غنيمة ، وهذا لا يليق •
وأنتم ، جميعاً ، شهود على أنني أفقد غنيمتي " • 120
ورداً على ذلك تكلم ثانية آخيل الماجد ذو القدمين السريعتين :
يا ابن أتريوس المبجل ، والأكثر اشتهاء للمكاسب بين الرجال •
كيف للآخيين الطيبين أن يعطوك الآن غنيمة ؟
إذ لا أعرف أن هناك كماً كبيراً من الأشياء مخزون لدينا
وكل ما غنمناه من المدن 15 قد تم توزيعه 125
وليس من اللائق استعادة ما مُنح •
فأعدِ البنت هبة للإله ، ونحن ، الآخيين ،
سنعوضك ثلاثة أضعاف أو أربعة ، إذا مكننا زيوس
من حصن طروادة المنيع واستبحناه " •
وثانية تحدث أغاممنون رداً على ذلك : 130
" ما هكذا يا آخيل الشبيه بالآلهة ، رغم كونك محارباً مجيداً •
إنك تجهد كي تغش • ولكنك لن تخدعني • ولن تقنعني •
ما الذي ترمي إليه ؟ أن تظل محتفظاً بغنيمتك ، وأظل هنا
دون غنيمة ؟ أوتأمرني بإعادة الفتاة ؟
إما أن يعطيني الآخيون الطيبون غنيمة جديدة 135
أختارها وفق هواي تعويضاً عن الفتاة التي أخسرها ،

--------------------------------------------------------------------------------

14 في بناء شخصية أغاممنون الدرامية يقع هنا في الخطأ الثاني (بعد إهانته لخروسيس)، إذ يقارن بين زوجته وجارية.
15 كان اليونانيون يغيرون على المدن المجاورة خلال حصارهم لطروادة.



رقم صفحة الكتاب الورقي: 29


وإلا ، إن لم يعطوني ، فسآخذ بنفسي
غنيمتك أنت ، أو غنيمة أياس ، أو غنيمة أوليس 16 و 17 •
وسأفعل ذلك بنفسي • والذي أذهب إليه سيكون الخاسر •
ولكن هذه أمور سنتداولها فيما بعد • 140
فتعالوا الآن • علينا أن ننزل سفينة سوداء إلى البحر المتألق ،
ونحشد لها ما يكفي من المجذفين ، ونضع على متنها
الأضحية ، والفتاة نفسها ، خروسييس ذات الخدين الجميلين •
وليكن واحدٌ فقط مسؤولاً عنها ،
إما أياس أو إيدومينوس أو أوليس العظيم ، 145
أو أنت يا ابن بيليوس ، الأرهب بين الرجال 18 ،
لاسترضاء الرامي 19 بتقديم الأضحية " •
فنظر إليه آخيل ذو القدمين السريعتين شزراً وقال :
" أيها الملفع بقلة الحياء ، المنشغل أبداً بالمغانم •
كيف يمكن أن يطيعك أي آخيّ 150
سواء في الارتحال أو في القتال ؟
من جهتي أنا لم آت هنا من أجل أن أحارب
الكماة الطرواديين ، فهم بالنسبة لي لم يفعلوا شيئاً •
لم يشتتوا قطعاني ولا خيولي •
ولم يفسدوا محاصيلي في فثيا حيث التربة خصبة 155
والرجال يشبون بعظمة ، إذ تفصل بيننا الآماد ،
الجبال الغامضة والبحر العاتي ، بل من أجلك أنت 20 ،
يا أيها القحّة الكبيرة • تبعناك ، لنقدم معروفاً لك ،
يا ذا العينين الكلبيتين ، لاسترداد شرفك وشرف مينيلاوس


--------------------------------------------------------------------------------


[16 ) اللفظ الحقيقي لاسمه هو أوديسيوس ( ومن هنا يأتي اسم الأوديسة

17)كان لكل قائد سبيّة تعتبر غنيمته الخاصة به. ومن الواضح أن القادة الكبار الآن هم الأربعة المذكورون : آخيل وأغاممنون وأياس وأوليس.

18 ) في العبارة، كما يرى ميلكوك، تعريض بآخيل يقصد به أنه الأرهب لشدة طمعه. وهذا ما يثير رد آخيل الغاضب. ولكن ميلكوك يعلق على رد آخيل التالي بأن تلك الحدة من سمات آخيل الدائمة
.

19 المقصود بالرامي هو أبولو.

20 يشير آخيل إلى سبب الحرب. فأغاممنون آت لاسترداد هيلين زوجة أخيه مينيلاوس، التي اختطفها باريس. والآخرون جاؤوا لنصرة أغاممنون الملك العظيم.



رقم صفحة الكتاب الورقي: 30

من الطرواديين • وأنت تنسى ذلك كله ولا تهتم لشيء • 160
وتكون مكافأتي الآن أن تهددني شخصياً بأن تجردني
من هبة أبناء الآخيين ، التي كانت ثمرة جهودي •
وأنا الذي لم يسبق لي ، حين سلب الآخيون حصناً منيعاً
من الطرواديين ، أن أخذت غنيمة تعادل الغنيمة التي تأخذها أنت ،
ودائماً كان القسط الأعظم من القتال الضاري 165
على يديّ • ولكن حين يأتي وقت توزيع الغنائم
تكون غنيمتك هي الأكبر بما لا يقاس ، بينما أعود إلى سفينتي
مرهقاً من القتال ، ومعي الغنيمة الأصغر ، ولكنها عزيزة عليّ •
سأعود الآن إلى فثيا ، لأنه من الأفضل كثيراً
أن أعود بسفني المقوسة • فأنا لم أعد معنياً 170
بالبقاء مهاناً وأنا أُراكم لك ثرواتك ، وأزيد من ترفك " •
فردعليه بدوره سيد الرجال أغاممننون قائلاً :
" فلتهرب إذاً إن كان قلبك يطاوعك • ولن أطلب منك
البقاء من أجلي • فمعي آخرون يشرّفونني •
وعلى رأسهم زيوس رب المجالس • 175
ولأنت عندي أكره الملوك الذين تحبهم الآلهة •
لقد كان الشجار دائماً محبباً إليك ، وكذلك الحروب والمعارك •
وإذا كنت فعلاً قوياً جداً فتلك هبة من الإله •
فلترجع إذاً بسفنك ومرافقيك •
وابق ملكاً على المورميدون • فلست مهتماً بك • 180
ولست أحسب حساباً لغضبك • ولكن هاك تهديدي :
حتى وفويبوس أبولو يأخذ مني خروسيسي

--------------------------------------------------------------------------------

رقم صفحة الكتاب الورقي: 31

فإنني سأعيدها على سفينتي مع أتباعي •
ولكنني سآخذ جميلة الخدين بريسيس ،
سبيتك • سأذهب بنفسي إلى مأواك لكي تعرف جيداً 185
كم أنا أعظم منك • وإن أي إنسان آخر سيحجم
عن التشبه بي والوقوف في وجهي " •
ولما انتهى من كلامه شب الغضب لدى ابن بيليوس
وفي صدره الخشن انفلع قلبه نصفين ،
متردداً بين أن يمتشق عن جانب فخذه سيفه البتار ، 190
دافعاً كل من يقف بينهما ليقتل ابن أتريوس ؛
وبين أن يكبت غيظه ، ويكبح جماح غضبه •
وفيما كان يقلب الأمرين في قلبه وروحه ،
وقد كاد أن يستل سيفه العظيم من غمده ، هبطت أثينا 21 من السماء • لقد أرسلتها هيرا بيضاء الذراعين 195
التي تحب كلا الرجلين من كل قلبها ، وتهتم لأمرهما 22 •
وقفت الربة وراء ابن بيليوس وأمسكت به من شعره الأشقر ،
وهي لا تظهر إلا له ، إذ لم يرها أي شخص آخر •
والتفت آخيل مندهشاً • وسرعان ما عرف
بالاس أثينا ، فالتمعت العينان الرهيبتان 200
وقال لها بكلمات مجنحة 23 :
" وأنت تجيئين أيضاً يا ابنة زيوس المحصن ؟
ألكي تري شطط أغاممنون ، ابن أتريوس ؟
ولكنني أقول لك إن ما سيحدث هو أنه
بسبب حماقة صلفة منه قد يفقد حياته

--------------------------------------------------------------------------------


21 ألكسندر بوب يسميها منيرفا المرسلة من قبل جوف، وهي زوجته وأخته. ويجب أن نلاحظ أن تعبير" زوجته وأخته" مرتبطة بالتراث الفرعوني، ولكنها مرتبطة أيضاً بالتراث اليوناني، كما سترى لاحقاً في أكثر من مكان. "لقد نزلت من السماء لكي أهدىء من غضبك".
22 تظهر الآلهه لمن يريدون. ولا يراهم إلا من يريدونه أن يراهم. وكل من الآلهه يناصر، أو تناصر، شخصاً أو قوماً وتؤمن الحماية والرعاية. ولكل إله مهمة محددة. وكلهم يتمتعون بقوى خارقة. وقد يتضامن إلهان مع خصمين . فيخوض الخصمان معركتهما نيابة عن الآلهة. فأثينا هنا مناصرة لليونانيين. وهي تمارس أفعالها من خلال أوليس وآخيل وديو ميديس. وفي هذا الموقف تريد من آخيل أن يضبط أعصابه.
23 بما أن الكلمات تنتقل عبر الهواء إلى أن أذن السامع، فهي تطير. وتعبير " الكلمات المجنحة" كثير التردد في الإلياذة.


 

كتابي " كن معطفي " يعرض الآن بمعرض الرياض الدولي للكتاب حتى 14/03/2014،دار الرحاب الحديثة،لبنان،جناحG56
( كتابي " كن معطفي "متواجدحالياً بمكتبة دار الحكمة في دبي)
هاتف المكتبة: 00971555555247

 

  رد مع اقتباس
قديم منذ /03-11-2009, 05:02 PM   #229

ريم الشحي
كاتبة

 آلحآلـہ » ريم الشحي غير متواجد حالياً
 وِلادَتيّ هُنا » Oct 2008
 كِتـابَاتِيّ » 3,322
 



أعزائي الزوار والأعضاء
قد تكون هناك العديد
من المتناقضات ولاسيما في التاريخ
والأهم من ذلك
أن ريم الشحي بموضوعها حاولت
إلقاء الضوء على فاتنات
قلة من يعرفهم ولو بحثنا
بأرجاء الأنترنت
ونقبنا فيه سنجد أن تطرقه لهذه الشخصيات
في سطور بدون أي توسع
ولكنني في مدن أهدف في صفحتي
هنا للرقي ومن أجل نقل ينبوع المعرفة
بمعلومات لم أجلبها من الأنترنت
بل من مصدر موثق وهو الكتاب المذكور بالصفحة الأولى
ولكن بطريقة سرد ريم الشحي
ولكن الصور أغلبها مجلوبة من مصادر أجنبية
للأمانة
تابعونا دوماً وانتظروا بقية الفاتنات
وما أن يصيح الديك ينتهي الكلام ........



 

كتابي " كن معطفي " يعرض الآن بمعرض الرياض الدولي للكتاب حتى 14/03/2014،دار الرحاب الحديثة،لبنان،جناحG56
( كتابي " كن معطفي "متواجدحالياً بمكتبة دار الحكمة في دبي)
هاتف المكتبة: 00971555555247

 

  رد مع اقتباس
قديم منذ /03-12-2009, 11:12 AM   #230

خلف الشمري
شاعر

 آلحآلـہ » خلف الشمري غير متواجد حالياً
 وِلادَتيّ هُنا » Jul 2008
 كِتـابَاتِيّ » 2,048
 



متابع بصمت لهذا الجهد العظيم ياريم:i:


 

 

  رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 6 ( الأعضاء 0 والزوار 6)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

فاتنات الدنيا أم أفاعي الزمان ( الفكرة الأولى بمدينة المقال )



الساعة الآن 11:37 AM


Designed by q9eh.com
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir